المشرف العام الشيخ الدكتور

محمد عبدالكريم الشيخ

هل أصوم ما أعتاده من صيام في يوم الشك؟

هل أصوم ما أعتاده من صيام في يوم الشك؟

مركز الفتوى بشبكة الهداية الإسلامية

� السلام عليكم ورحمة الله، ورمضان مبارك، عادتي أن أصوم يومي الاثنين والخميس –أسأل الله القبول–، وقد يصادف يوم الشك ما أعتادُه، فهل أصوم ما أعتاده في هذه الحال؟

✍ وعليكم السلام ورحمة الله، وتقبل الله الأعمال..

صيام التطوع قبل رمضان بيوم أو يومين محرم، قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: «لا تقدموا رمضان بصوم يوم ولا يومين، إلا رجل كان يصوم صومًا، فليصمه» [متفق عليه].

ولكن الصوم الذي اعتدتَه فلا حرج فيه، فهو ليس من معنى رمضان، قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: «إلا رجل كان يصوم صومًا، فليصمه».

وذلك جائز بإجماع العلماء، قال الترمذي -رحمه الله- عقب روايته للحديث السابق: (والعمل على هذا عند أهل العلم: كرهوا أن يتعجل الرجل بصيام قبل دخول شهر رمضان لمعنى رمضان، وإن كان رجل يصوم صومًا فوافق صيامه ذلك فلا بأس به عندهم) [السنن].