المشرف العام الشيخ الدكتور

محمد عبدالكريم الشيخ

تدوين (3) الف حالة إعتداء جنسي ضد الأطفال بالمحاكم

تدوين (3) الف حالة إعتداء جنسي ضد الأطفال بالمحاكم

كشف خبراء مختصون عن تدوين (3) الف حالة إعتداء جنسي ضد الأطفال بالمحاكم، وأن نسبة التحرش بالمجتمع تقدر بـ 80%، وأبدوا قلقهم حيال تزايد حالات التحرش والإغتصاب الجنسي.

وقالت دكتورة صديقة كبيدة، في تدشين مبادرة (لا للصمت) التي أطلقها مركز الفيصل الثقافي أمس، أن الإعتداء الجنسي علي الأطفال يتم من داخل الأسر والمدارس والمساجد التي باتت تشكل خطراً علي الصغار.

وأضافت "لا بد من ورش توعيه للمعلمين والأمهات وأئمة المساجد بمدي خطورة هذه الاعتداءات".

وأكدت علي أهمية وضع خارطة طريق للحد من التحرش الجنسي بالأطفال، وتوعية المجتمع بخطورة الظاهرة، وأبانت أن عدد الحالات المدونه بالمحاكم وصلت إلى (3) ألف حاله.

من ناحيته أوضح القانوني عثمان العاقب، أن ائمة المساجد أصبحوا أكبر هاجس لثقة أولياء الأمور بهم، وانتقد وزارة التربية والتعليم لكونها تعين معلمين غير مؤهلين تربوياً ونفسياً، وأضاف "أصبحنا حين يذهب أطفالنا الي المدارس نخاف عليهم".

من جهتها أكدت ممثلة وزارة التربية والتعليم بولاية الخرطوم مني محمد عثمان، أن الوزارة قامت بجهود لتقليل حالات الإعتداء علي الأطفال بتقسيم الطلاب الي ثلاث حلقات.

وقالت انه حسب الرصد فأن معظم المشكلات تقع في الحلقة الثانيه فيما تقل في الحلقتين الأولي والأخيرة، وأضافت "أن الأطفال في المدارس الحكومية أكثر أماناً".

وقال إمام وخطيب مسجد القبلة، عمر إبراهيم، أن الجريمة حينما تأتي من رجل الدين والمعلم تكون أشنع، لأن الناس يوفدون أطفالهم الي هذه المؤسسات لكي يتعلموا لذلك يكون الأمر صادماً عندما يحدث العكس تماماً.

فيما اوضح الناشط في المجتمع المدني أسامة ادريس أن 80% من الأطفال يتعرضون للتحرش وفقاً لدراسات علمية.

وقال مدير مركز الفيصل الثقافي دكتور هشام يوسف عبد الرحمن، أن وتيرة اغتصاب الأطفال في تزايد مستمر رغم التعديلات القانونية التي ادخلتها الجهات العدلية، وعزا ذلك الي غياب الدراسات وأسس التربية السليمة.

المصدر: صحيفة الجريدة